الصوت الحر

(( نور الوطن ضيائنا .. مج ـــد الوطن طريقنا ))
 
الرئيسيةاغلاق كاملالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هذه السطور تنطبق على الإسلاميين وعلى البرادعى معا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
طارق المصرى
PR!NCE OF S!TE
PR!NCE OF S!TE
avatar

رقم العضوية : 74
النوع : ذكر
الدولة :
عدد المساهمات : 2577
نقاط المكتسبه : 23345
التقييم : 69
المزاج : الحمد لله
الأوسمة :






مُساهمةموضوع: هذه السطور تنطبق على الإسلاميين وعلى البرادعى معا   الإثنين يناير 23, 2012 5:40 pm

انسحب البرادعى، ورغم هذا انهالت عليه الشتائم لأنهم شعروا أن انسحابه سُبّة أكثر من بقائه. وظهر مَن يقول -على طريقة عز بعد الانتخابات المزورة التى قضت على الحزب الوطنى- إن البرادعى لم تكن له أرضية منذ البداية.. وقالوا إنه يريدها فتنة.. بالطبع يخشون أن يعود، فلن يريحهم إلا أن يغوص فى أعماق الأرض أو يتبخر.
ومن جديد أكرر: أعرف جيدا أنها ليست النهاية وأن فصلا جديدا من القصة سوف يُكتب..
فى النهاية أقدم لك هذه السطور التى وصلتنى بالإيميل ولا أعرف كاتبها العبقرى، ولسوف تجدها دقيقة جدا لو كنت من الإسلاميين، ولسوف تجدها أكاذيب سخيفة لو كنت علمانيا. عن نفسى راقت لى جدا، وأراها صادقة رغم أننى لم أكن من تيار الإسلام السياسى قط، والأهم أنها تظل صالحة فى أغلبها لو استبدلت بلفظة (إسلامى) لفظة (البرادعى).. فكلنا نرفض الآخرين ونراهم حمقى!:
مرة واحد إسلامى دخل الانتخابات. نجح، قالوا: بسبب الشعارات الدينية. سقط، قالوا: خايب ودخلها ليه أساسا. قاطع الانتخابات، قالوا: شفتو السلبية وبيتكلم عن الإيجابية والمشاركة؟! دخل بأغلبية، قالوا: عشان يكوّش على المقاعد وتبقى دولة دينية. دخل بأقلية، قالوا: شفتو.. ده حجمهم الحقيقى. ساب الأرض وراح المريخ، قالوا: شفتو… حيعمل غزو عربى وينشر الوهابية. رجع تانى يزورهم، قالوا: عاوز يبقى زى الخمينى ويمسك الحكم. رفع عليهم قضية سبّ قالوا: بيسىء استخدام الحق العام وضد حرية التعبير واحنا كنا بنهزّر. فقد أعصابه وشتمهم قال لك: شفت السفالة. سابهم وراح اعتكف قال لك: شفت الدروشة. زهق ورمى نفسه فى النيل قال لك: انتحر ابن الكافرة. قعد على جنب يقرأ قرآن، قالوا: بيعزم علينا. نزل التحرير، قالوا: ركب الثورة. سابلهم التحرير، قالوا: خان الثورة. ربّى دقنه، قالوا: متمسك بالمظهر مش الجوهر. حلق دقنه، قالوا: منافق!
لو كنت ترى أن هذه السطور تنطبق على الإسلاميين وعلى البرادعى معا، فأنت إنسان عادل وأنا أحييك.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ashraf Ayman
Founder & Site Admin
avatar

رقم العضوية : 1
النوع : ذكر
الدولة :
عدد المساهمات : 3717
نقاط المكتسبه : 26451
التقييم : 158
العمر : 26
الموقع : el7or.ahlamontada.com
العمل/الترفيه : medical records department
المزاج : good
الأوسمة :






مُساهمةموضوع: رد: هذه السطور تنطبق على الإسلاميين وعلى البرادعى معا   الخميس فبراير 02, 2012 8:32 am

اقتباس :
مرة واحد إسلامى دخل الانتخابات. نجح، قالوا: بسبب الشعارات الدينية. سقط، قالوا: خايب ودخلها ليه أساسا. قاطع الانتخابات، قالوا: شفتو السلبية وبيتكلم عن الإيجابية والمشاركة؟! دخل بأغلبية، قالوا: عشان يكوّش على المقاعد وتبقى دولة دينية. دخل بأقلية، قالوا: شفتو.. ده حجمهم الحقيقى. ساب الأرض وراح المريخ، قالوا: شفتو… حيعمل غزو عربى وينشر الوهابية. رجع تانى يزورهم، قالوا: عاوز يبقى زى الخمينى ويمسك الحكم. رفع عليهم قضية سبّ قالوا: بيسىء استخدام الحق العام وضد حرية التعبير واحنا كنا بنهزّر. فقد أعصابه وشتمهم قال لك: شفت السفالة. سابهم وراح اعتكف قال لك: شفت الدروشة. زهق ورمى نفسه فى النيل قال لك: انتحر ابن الكافرة. قعد على جنب يقرأ قرآن، قالوا: بيعزم علينا. نزل التحرير، قالوا: ركب الثورة. سابلهم التحرير، قالوا: خان الثورة. ربّى دقنه، قالوا: متمسك بالمظهر مش الجوهر. حلق دقنه، قالوا: منافق!
لو كنت ترى أن هذه السطور تنطبق على الإسلاميين وعلى البرادعى معا، فأنت إنسان عادل وأنا أحييك.

والله كلاااااااامك صح يا طااااااااااارق
حراااااااام
الناس لا عاجبهم شمال ولا يمين ولا أي اتجاه خالص
المهم اقول لأ وخلاص .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://el7or.ahlamontada.com
 
هذه السطور تنطبق على الإسلاميين وعلى البرادعى معا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الصوت الحر  :: صوتك الي لازم نسمعه :: الملتقي العام-
انتقل الى: